البحيري يفتتح أكبر مهرجان للموضة في الشرق الأوسط "جلف برايد" بمشاركة مايكل سينكو في دبي


يشارك مصمم الأزياء المصري العالمي ب "ديفيليه" ضخم في حفل إفتتاح أكبر مهرجان للموضة بالشرق الأوسط "جلف برايد" والذي يضم عدد من مشاهير ومصممي الأزياء العالميين بأوروبا والدول العربية.


يقام المهرجان في الأول من سبتمر القادم ويستمر لمدة 5 أيام داخل قاعة الشيخ مكتوم  في مركز التجارة العالمي بدبي وبالتعاون مع سما ميراج . 


وضمن المشاركين بالمهرجان مصمم الأزياء الفلبيني العالمي مايكل سينكو وحضور عدد كبير من مشاهير الفن والإعلام والشخصيات العامة. 


ويقدم البحيري خلال ال "ديفيليه"  أكثر من ٣5 فستان سواريه وفستان زفاف لشتاء ٢٠٢٢ من تصميماته لخطوط الموضة العالمية الراقية .


يعد "هانى البحيرى" سفيرا للموضة المصرية والعربية بأوروبا وآسيا وشمال إفريقيا، وشارك مؤخرا  في أسبوع باريس للموضة العالمية لصيف وربيع 2021  أون لاين  نظرا للإجراءات الإحترازية التي فرضتها أزمة فيروس "كورونا" على مهرجانات الموضة العالمية. 


كما شارك  كأول مصرى بأسبوع الموضة الأسبانى للسواريهات العربية والشرقية للعام الثاني على التوالي، بالإضافة إلى بصمته المميزة بأسابيع الموضة الفرنسية والإيطالية والأردن وكازاخستان إلى جانب اختياره للمشاركة في أسبوع الموضة بالمدينة الفرنسية التاريخية تولوز" أو" Godfather of the Toulouse Fashion Week" وذلك باعتباره "الأب الروحي" و ليكون داعما لمصممي الأزياء المشاركين بالحدث وذلك للعام الثاني على التوالي. 


كما إنفرد" البحيري" للعام الثالث على التوالى  بتصميم أغلى فستان زفاف بالعالم، و الذى أثبت من خلاله قدرة صناع الموضة المصرية على لفت انتباه العالم. 


وارتدت فستان العام الأول الفنانة "يسرا اللوزي" وبلغ قيمته 5 ملايين دولار والعام الثانى ارتدته النجمة اللبنانية" نيكول سابا "والذى قدر بحوالى ٢٠٠ مليون جنيه مصري، حيث رصع بالكامل وبشكل يدوى بحبات من الألماس الحر. 


ومؤخرا فوجئ الجميع من متابعي الموضه العالمية بفستان زفاف من تصميم البحيري مصنوع من الألماس الحر تم تقديره بنحو  "خمسة عشر" 15 مليون دولار ارتدته الفنانة مى عمر. 


وتميز الفستان بذيل عريض مطرز بالكامل من الألماس وقصير من الإمام بشكل مختلف عن بقية فساتين الزفاف التى قدمها هانى البحيرى من قبل. 


كما قامت مؤسسة اليونسكو بفرنسا بتكريم البحيري تقديرا لتميزه بأسبوع الموضة الفرنسي وباعتباره المصري الوحيد المشارك بمواسمه لقرابة ال ١5 عام والتي ساهمت في نجاح ال "اورينتال فاشون شو" . 


وخلال تكريمه أعرب البحيري عن فخره بوجوده في أضخم حدث للموضة العالمية "اسبوع الموضة الفرنسي" وممثلا لبلده مصر التي يشرف بتمثيلها وسط عاصفة من التصفيق. 


ومن المقرر أن يتبنى البحيري مجموعة من طلاب الفنون التطبيقية لينقل لهم خبراته وتجاربه ليدفع بهم لسوق العمل، ويساعدهم على صقل مواهبهم وتنميتها فى عالم تصميمات الموضة العالمية.